أول رد فعل من المتهمة بالرشوة الجنسية بعد النطق بالحكم في قضية "اللبان"

شهاب الذقم

02:50 م

الأربعاء 13/سبتمبر/2017

أول رد فعل من المتهمة بالرشوة الجنسية بعد النطق بالحكم في قضية اللبان
انتابت رباب عبدالخالق، زوجة مدحت عبد الصبور مالك مؤسسة الخلود للأثاث المكتبي، المتهمة في قضية الرشوة الكبرى، فرحة هستيرية، تلتها بكاء شديد، وذلك بعد سماع النطق بالحكم، في القضية.

وقضت محكمة جنايات القاهرة في جلستها المنعقدة، اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار أسامة شاهين، بمعاقبة المتهم جمال الدين محمد إبراهيم اللبان مدير الإدارة العامة للتوريدات بمجلس الدولة، بالسجن المؤبد لمدة 25 عاما، لإدانته بتقاضي عطايا تمثلت في مبالغ مالية وفوائد غير مادية على سبيل الرشوة مقابل أداء عمل من أعمال وظيفته والإخلال بواجباتها وارتكابه تزويرا في محررات رسمية.

كما تضمن الحكم إعفاء 3 متهمين آخرين (مدحت عبد الصبور مالك مؤسسة الخلود للأثاث المكتبي، وزوجته رباب أحمد عبد الخالق، والوسيط في تقديم الرشوة أحمد محمد شرف الدين) من العقوبة، في ضوء اعترافهم بواقعة الرشوة، في ضوء نص المادة 107 من قانون العقوبات.

موضوعات متعلقة