آخرهم أشرف عبد الباقي.. نجوم متهمين بإزدراء الأديان وإهانة الرسول (تقرير)

أهل مصر

09:30 م

الجمعة 19/مايو/2017

أشرف عبد الباقي
أشرف عبد الباقي
تعتبر تهمة "إزدراء الأديان"، من التهم التي تصيب الإنسان في مقتل، فيصبح متهمًا في نظر الكثيرين، ويتحول البعض للوقوف ضده في مواقفه، وحاليًا تعد هذه التهمة جريمة بموجب القانون العام في العديد من بلاد العالم وبالأخص العالم العربي.

ولا يبتعد الفنانيين عن هذه التهمة فقد طالت عدد كبير من الفنانين، والشخصيات العامة، ولطالما كان اتهاما مخيفًا ومجحفًا في بعض الحالات، ومن أشهر الفنانين الذين واجهوا هذا الاتهام مؤخرًا الفنان أشرف عبد الباقي، ونجوم فريق "تياترو مصر"، قبل أن يتحول الفريق إلى "مسرح مصر".

الفنان أشرف عبد الباقي
استطاع الفنان اشرف عبد الباقي، أن ينفي عن نفسه تهمة الاساءة أو إهانة الرسول "ص"، في إحدى عروض "تياترو مصر"، وذلك بحضوره العرض المسرحي "قواعد العشق 40"، والتي تستقبلها خشبة مسرح السلام بوسط البلد، وتعد هذه المسرحية صوفية تمدح النبي الكريم، وهو ما ينفي عنه التهمة.

المطرب حكيم
جاء اتهام المطرب حكيم، من خلال جمهوره عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بتهمة ازدراء الأديان، فقد ظهر حكيم، في كليب "عم سلامة"، وهو يضع إحدى قدميه على حائط به آية قرآنية، وهو ما أثار حفيظة متابعيه، ودفعهم لاتهامه بإزدراء الأديان.

الزعيم عادل إمام
تم اتهام الفنان الكبير عادل إمام، بتهمة إزدراء الأديان، بسبب فيلمي "الإرهابي"، و"الإرهاب والكباب"، وتم الحكم في القضية بالسجن لمدة 3 أشهر، وغرامة قدرها 10 آلاف جنيه، فيما قضت بعدها محكمة جنح مستأنف الهرم ببراءة الفنان من هذه التهمة.

عميد المسرح العربي يوسف وهبي
يعد عميد المسرح العربي يوسف وهبي أول من واجه تهمة ازدراء الأديان، وذلك عام 1926، حينما تعاقد على بطولة فيلم يجسد من خلاله شخصية النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وكان إنتاج تركي مصري مشترك، إلا أن الأزهر اتهمه بالزندقة، كما هدده الملك أحمد فؤاد حينها بحرمانه من الجنسية المصرية، إلا أنه قدم اعتذارا تم نشره وقتها بالجرائد المصرية.

المخرجة إيناس الدغيدي
من أكثر الفنانات إثارة للجدل، المخرجة إيناس الدغيدي، والتي اتهمت من قبل بازدراء الأديان، بعدما تقدم المحامي سمير صبري ببلاغ للنائب العام الراحل هشام بركات، ضد "الدغيدي"، يتهمها فيه بازدراء الأديان وإهانة الذات الإلهية، حيث صرحت قبل ذلك بأنها تحدثت مع الله.

المطربة اللبنانية نجوى كرم
طالت نجوى كرم، شائعة، وصفتها حينها بـ"الشيطانية"، حيث إدعى أحد الصحفيين أن سمش الأغنية اللبنانية لديها كلب بمنزلها يحمل اسم أحد الأنبياء، مما جعل بعض الجماعات تطالب بإهدار دمها، كما اتهمت حينها بإزدراء الأديان، إلى أن عقدت الفنانة اللبنانية مؤتمرًا صحفيًا، حضره عدد من الإعلاميين، والفنانين اللبنانيين، تنفي فيه ما أشيع، قائلًة إنها لن تخطأ بحق دين أو بحق مجتمع تنتمي إليه.